الخميس 15 جمادى الثانية 1442 - 28 يناير 2021 - 08 الدلو 1399

"روشن" ترسي عقوداً بقيمة 1,6 مليار للمرحلة الأولى من حيّها الأول في الرياض

 أعلنت روشن، المطور العقاري الوطني للمناطق السكنية وإحدى شركات صندوق الاستثمارات العامة، عن توقيع عقود بقيمة 1,6 مليار ريال سعودي لبدء أعمال المقاولات للمرحلة الأولى من مشروعها الأول في مدينة الرياض.

وفي إطار هذه العقود، تم تعيين شركة رزيق عبدالله الجدراوي وشركاؤه مقاولاً رئيسياً لتطوير جزء من الوحدات السكنية من المرحلة الأولى لحي روشن الرياض التي تتكون من أكثر من 4 آلاف وحدة، والتي سيتم تطويرها من قبل روشن ومطورين آخرين. وتشمل العقود التي منحتها روشن شراكات استراتيجية هامة مع كل من شركة زهير أحمد زهران ومشاركوه، والشركة العقارية هانمي السعودية، وشركة بوسكو للهندسة والإنشاءات، وشركة أوج الدولية، وشركة (C1)، والذين سيساهمون في العديد من الجوانب الهامة ضمن أعمال البناء والتطوير والإنشاء التي تشمل الأعمال الترابية ومركز المبيعات وأعمال التمكين الأخرى، والإشراف على الموقع وجميع التجهيزات الأخرى اللازمة.

ويُعدّ هذا الحي الأول لشركة روشن الذي سيتم تنفيذه ضمن خطة لتطوير أحياء سكنية في مختلف مناطق المملكة على مدى عشر سنوات، والتي تهدف الشركة من خلالها إلى تطوير أحياء متكاملة تساهم في تلبية طموحات وتطلعات المجتمع.

وفي هذا الصدد، قال الرئيس التنفيذي لمجموعة روشن، ديفيد جروفر: "تُعدّ هذه الشراكات الاستراتيجية ركيزة محورية لعقد مزيد من الشراكات المستقبلية التي من شأنها أن تمكننا من المساهمة في دعم الخطط الحكومية لزيادة نسبة معدلات تملك الوحدات السكنية إلى 70% بحلول عام 2030. وسنحرص على توحيد الجهود من أجل تعزيز وتطوير القطاع العقاري في السعودية، وهو ما يمثل أيضاً حجر الأساس لتحقيق مزيد من النجاحات والإنجازات لروشن العقارية في المملكة."

ومن جهته، قال الرئيس التنفيذي للتطوير في روشن الرياض، نومان الدعجاني: "يُعدّ توقيع هذه العقود إنجازاً فريداً لروشن العقارية، وذلك في إطار التقدم الذي أحرزناه لتطوير حي الرياض. ونحرص دائماً على عقد شراكات استراتيجية مع أفضل الشركات السعودية التي تمتلك خبرات وكفاءات مميزة لتطوير مجتمعات سكنية تتناسب مع تطلعات المجتمع."

وقال الرئيس التنفيذي لشركة رزيق عبد الله الجدراوي وشركاه، سالم عبد العزيز السديس: "نحن فخورون جداً بشراكتنا مع روشن، ونتطلع قدماً إلى المزيد من فرص التعاون لتوفير قيمة حقيقية ومجدية للمجتمع السعودي."

وتبلغ مساحة الحيّ أكثر من 20 مليون متر مربع، ويتميز بموقعه الاستراتيجي شمال مدينة الرياض بالقرب من جامعة الأميرة نورة وجنوب مطار الملك خالد الدولي، وبالقرب من أبرز الوجهات في المدينة والطرق الرئيسية إلى جانب وسائل النقل الحديثة. وسيشمل المجتمع السكني الأول أكثر من 30 ألف وحدة سكنية سيتم تطويرها ضمن أعلى مواصفات ومعايير البناء العالمية، مع الحفاظ على التصاميم المعمارية التي تبرز عراقة وإرث مدينة الرياض، بالإضافة إلى الحدائق وطرق المشاة ومسارات الدراجات الهوائية والمطاعم والمقاهي والمدارس والمساجد.
وستكون الوحدات السكنية متاحة للبيع على الخارطة خلال النصف الأول من عام 2021.

 

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد

الفيديو