السبت 10 جمادى الثانية 1442 - 23 يناير 2021 - 03 الدلو 1399

هل خذلت ولايات النفط الرئيس ترامب؟

م. عايض آل سويدان

أولا يجب أن نعلم ماهي ولايات النفط الأمريكية وما دورها في انتخابات الرئاسة. أهم الولايات النفطية هي ولاية تكساس، ولاية أوكلاهوما، ولاية نورث داكوتا، ولاية كولورادو، ولاية نيومكسيكو، وأخيرا ولاية وايومنغ. هذه الولايات الست تلعب دور كبير في المجمع الانتخابي وتمثل قرابة ٦٥ صوت من إجمالي ٥٣٨ صوت، وقد راهن الرئيس الأمريكي ترامب سابقا بالفوز بها لما قدمه من دعم غير مسبوق لها وذلك لتخفيف الضرر الذي لاحقا بها جراء جائحة كورونا. انقسمت هذه الولايات بين مؤيد ومعارض لترشيح الرئيس الأمريكي ترامب لأربع سنوات جديدة. هنا سوف نتكلم عن دور كل رئيس ونظرة المستقبلية للنفط، وما هي الولايات النفطية التي كسبها خلال ترشحه للرئاسة. 

الرئيس الأمريكي ترامب (الجمهوري) من أهم المناصرين للموارد الهيدروكربونية (النفط والغاز). أهم وأبرز ما قام به خلال فترة رئاسته هو أعلن انسحاب الولايات المتحدة الأمريكية من اتفاقية باريس للمناخ عام ٢٠١٧. كانت هذه البداية لسيل من المساعدات التي تبنتها إدارة الرئيس ترامب لأحياء والمحافظة على زخم النفط الصخري، فعندما تعرضت صناعة النفط الأمريكي لازمة كورونا إعطاء الضوء الأخضر لاستخدام الخزن الاستراتيجي الأمريكي لتخزين النفط الفائض في الأسواق الإمريكية، كما أنه أمر بشراء النفط الأمريكي أيضا. لم يكن ذلك فقط ما قدمه الرئيس الحالي لصناعة النفط الأمريكي بل تم وضع شراء النفط الأمريكي أحد حلول المفاوضات التجارية القائمة بين أكبر اقتصادين عالميين الولايات المتحدة الأمريكية والصين. لتعلن الصين لاحقا عزمها على شراء قرابة ٣٠ مليون برميل كمرحلة أولى من الاتفاق الجاري للمفاوضات التجارية. لأجل لذلك كسب الرئيس ترامب ٤ ولايات من أصل ٦ ولايات هي تكساس، نورث داكوتا، أوكلاهوما، وايوامنيغ، لكنه يرى أن عدم انتصاره بجميع الولايات النفطية خذلان وقد يقود تلك الولايات لاحقا للخسارة. 

بينما المرشح للرئاسة بايدن (الديمقراطي) يميل بشكل كبير لتنوع مصادر الطاقة ويولي جل اهتمامه لمصادر الطاقة المتجددة. كما أنه قدم وعود بعودة الانضمام لاتفاقية المناخ خلال ٧٧ يوم الأولى في حال تم ترشيحه، بالإضافة لذلك الحد من عمليات التكسير الهيدروليكي الفراك التي هي أساس نمو إنتاج النفط الصخري. الجميع يتوقع أنه بإمكان الرئيس الأمريكي إيقاف نمو الإنتاج الصخري أو إيقاف عمليات التكسير الهيدروليكي وذلك ليس بصحيح، لأن معظم الأراضي التي تعمل بها الشركات هي أراضي خاصة وليست تابعة للسلطة الفدرالية. ما يقصد به المرشح للرئاسة بايدن بإيقاف توسع عمليات النفط الصخري هو إيقاف إعطاء التصاريح للعمليات التنقيب الجديدة في الأراضي التي تقع تحت السلطة الفدرالية. الجدير بالذكر أن ولاية نيومكسيكو معظم أراضيها تقع تحت السلطة الفدرالية مع ذلك كسب الترشيح فيها، بالإضافة لذلك ولاية كولورادو. 

الصناعة النفطية للولايات المتحدة الأمريكية ونموها هدف استراتيجي لا أتوقع أن يتغير مع قدوم رئيس جمهوري أو ديمقراطي. الولايات المتحدة الأمريكية تعمل بشكل جدي نحو تقليل الاعتماد على استيراد النفط الخارجي، وذلك ما حققه النفط الصخري. كما ان نمو الصخري الأمريكي إعطاء الولايات المتحدة الأمريكية مرونة أكثر في المفاوضات في عدة ملفات خارجية لذلك لا يمكن إخراجه من دائرة مصادر الطاقة.  

مختص في مجال النفط والطاقة [email protected] المزيد

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد

ابو فيصل اذا اردت تعطيل امر اعمل له لجنه معقولة لجنه من كل هذه...
ابو معاذ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أنا موظف في شركة لمدة 10...
محمد اتجاهات قرارات وزارة الموارد البشرية قوية ولها ابعاد...
هاحر هل هجرة لبن سيتم نزع ملكيتها واذاالجواب نعم متى سيتم نزع...
احمد في مدينة الملك عبدالله الاقتصادية استنزف اقتصاد الوطن...

الفيديو