السبت 13 ربيع الثاني 1442 - 28 نوفمبر 2020 - 07 القوس 1399

"بترورابغ" تسجل خسائر بـ 610 مليون خلال الربع الـ 3

سجلت شركة رابغ للتكرير والبتروكيماويات (بترورابغ) خسائر بـ 610 مليون ريال خلال الربع الثالث, مقابل ربحية بـ 394مليون ريال خلال الربع المماثل من العام السابق. 

جاء ذلك عقب الاعلان اليوم عن النتائج المالية الأولية الموحدة للفترة المنتهية في 30 سبتمبر 2020م "9 أشهر".

وبلغ اجمالي الربح 133مليون ريال خلال الربع الثالث, مقابل 871مليون ريال خلال الربع المماثل من العام السابق بنقصان 85%.
 
أما الخسارة التشغيلية فبلغت 288مليون ريال خلال الربع الثالث, مقابل ربحية بـ 623مليون ريال خلال الربع المماثل من العام السابق.

وبلغ صافي الخسارة بعد الزكاة والضريبة خلال الفترة الحالية 3.8 مليار ريال، مقابل ربحية بـ  343مليون ريال خلال الفترة المماثلة من العام السابق بانخفاض 83%.

وبلغت خسارة السهم خلال الفترة الحالية 4.39 ريال، مقابل ربحية بـ 0.39ريال خلال الفترة المماثلة من العام السابق.
يعود سبب تحقيق صافي الخسارة خلال الربع الحالي مقارنة بصافي الربح للربع المماثل من العام السابق بشكل رئيسي إلى ظروف السوق الصعبة واستمرار جائحة فايروس كورونا (كوفيد-19)، مما أدى إلى انخفاض هامش الربح للمنتجات المكررة بالإضافة إلى انخفاض الطلب بشدة على وقود الطائرات بسبب انخفاض الاقبال على السفر عالميا.

ويرجع سبب الانخفاض في صافي الخسارة خلال الربع الحالي مقارنة بالربع السابق من العام الحالي بشكل رئيسي إلى تحسن ظروف السوق والذي شهد ارتفاع طفيف في الطلب على المنتجات في السوق العالمي. حيث يتم استعادة الحياة الطبيعية بحذر على الرغم من استمرار جائحة فايروس كورونا (كوفيد-19)، مما أدى إلى تحسن هامش المنتجات البتروكيماوية. بالإضافة إلى الايقاف الكامل لمجمع الشركة الصناعي خلال شهر إبريل من الربع السابق لإجراء الصيانة الدورية الشاملة والمجدولة سابقاً والتي بدأت في الأول من شهر مارس في الربع الأول من العام الحالي.

كما يعود سبب تحقيق صافي الخسارة خلال الفترة الحالية مقارنة بالفترة المماثلة من العام السابق بشكل رئيسي إلى الإيقاف الكامل لمجمع الشركة الصناعي لإجراء الصيانة الدورية الشاملة والمجدولة سابقاً لمدة 60 يوماً. بالإضافة إلى انخفاض هامش الربح للمنتجات بسبب ظروف السوق الصعبة و جائحة فايروس كورونا (كوفيد-19)، مما أدى إلى انخفاض الطلب على المنتجات وبالتالي انخفاض الأسعار بشكل أكبر.

وبلغت الخسائر المتراكمة كما في 30 سبتمبر 2020 وفقاً للقوائم المالية المختصرة الأولية والغير مدققة للربع المنتهي في 30 سبتمبر 2020 مبلغ 2,808 مليون ريال تمثل نسبة 32.05% من رأس مال الشركة والبالغ 8,760 مليون ريال. وتعود الأسباب الرئيسية التي أدت إلى بلوغ هذه الخسائر هو ركود الاقتصاد العالمي وغموض واسع للسوق واستمرار جائحة فايروس كورونا (كوفيد-19)، مما أدى إلى انخفاض الطلب على المنتجات وبالتالي انخفاض الأسعار بشكل أكبر. بالإضافة الى الإيقاف الكامل لمجمع الشركة الصناعي لإجراء الصيانة الدورية الشاملة والمجدولة سابقاً لمدة 60 يوماً .
 

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد

احمد محمد علي آل المعلم هي عبارة عن منتدى يضم مجموعة الدول المتقدمة وأكبر الدول...
صالح العمري الخضري واميانتيت وغيرها لكن هذه لها اكثر من خمس سنوات تراوح...
محمد الربيعه فكرة جميلة امل تطبيقها عاجلا منافعها كثيرة
شمس الدين احمد عباس سعيد حساب الكهرباء مفقود
مداهم استقطب العمالة الماهرة والمواطن يدرس ويتخرج ويكون (ماهر )...

الفيديو