الأربعاء 12 ربيع الأول 1442 - 28 أكتوبر 2020 - 06 العقرب 1399

اعتمدت في المشاريع السكنية .. أساليب البناء الحديثة تختصر الوقت وتمنح جودة أعلى

تعدُّ الأساليب الحديثة للبناء عاملاً رئيسًا في خطة المملكة لمعالجة الفجوة بين العرض والطلب في قطاع الإسكان، في ظل ما توفره من اختصار للوقت في الإنشاءات وخفض لمستويات التكلفة ورفع لمعدلات الجودة، حيث بدأت وزارة الإسكان بتفعيل مجموعة من أساليب البناء الحديثة لتنفيذ مشاريعها الحالية بالشراكة مع القطاع الخاص، فيما تتواصل الجهود لتوطين المزيد من الاساليب الأخرى للمشاريع المستقبلية التي تعتزم الوزارة تنفيذها خلال الفترة المقبلة.

وتهدف وزارة الإسكان إلى تبني أفضل الممارسات العالمية في مجال اساليب البناء الحديثة، وذلك لتحسين وتسريع طرق البناء في المملكة، حيث تتميز تلك الاساليب بتوفير نحو 30% من التكلفة النهائية للبناء على أقل تقدير، بالإضافة إلى المساعدة على إنجاز البناء بشكل أسرع مقارنة مع الطرق التقليدية، كما أنها تتماشى مع استراتيجية الوزارة التي ترتكز على 3 أهداف رئيسية تتمثل في السعر المناسب، والجودة العالية، وسرعة الإنجاز، فيما يجري العمل على جلب أفضل الاساليب العالمية في هذا المجال من خلال التواصل مع المصنّعين والمطورين حول العالم، وذلك للدخول إلى السوق السعودي، ما ينعكس بشكل كبير على تلبية احتياجات المستفيدين من الدعم السكني.

ويأتي من بين التقنيات المستخدمة الوحدات الخرسانية الجاهزة والخرسانة مسبقة الصنع المعزولة والخرسانة الخلوية خفيفة الوزن والقوالب الخرسانية المعزولة، والوحدات الجاهزة من الحديد الخفيف، والهياكل الحديدية الخفيفة والقوالب النفقية.

وتتعدد الأسباب والعوامل المحفزة لاستخدام أساليب البناء الحديثة في المشاريع السكنية، بينها سرعة التنفيذ إذ وصلت نسبة الإنجاز في المشاريع التي تعتمد أساليب البناء الحديثة إلى 50% مقارنة بمثيلاتها من المشاريع بأساليب البناء التقليدية، إضافةً إلى ارتفاع مستوى جودة البناء وتحسين الصحة والسلامة وكذلك تقليل العمالة كونها لا تتطلب الكثير من العمالة، كما أثبتت الأساليب الحديثة للبناء قدرتها على مواجهة مختلف العوامل والظروف الجوية، وكذلك خفض التكاليف كون الأساليب الحديثة للبناء توفر من التكاليف النهائية للمشروع بنحو 30% مقارنة بالأساليب التقليدية، كما أنها تحقق مستهدفات الاستدامة وتحافظ على البيئة بتقليص النفايات في الموقع، كما أنها تحسن من جودة الحياة بتوفير معايير السلامة والبيئة للمستفيد النهائي وتخفض تكاليف دورة الحياة كما أنها تخفض تكلفة في الطاقة بتوفير ما يصل إلى 40% من فواتير الطاقة لوجود العزل.

وتحرص وزارة الإسكان على الاستفادة من التجارب العالمية في اساليب البناء الحديثة لتحقيق أهدافها بتوفير الوحدات السكنية التي يتم الإعلان عنها عبر برنامج "سكني" منتصف كل شهر، والالتزام بتنفيذها في الوقت المحدد وذلك لرفع نسبة التملك إلى 70% بنهاية عام 2030م، بجانب توفير مقومات جودة الحياة للمواطنين تحقيقاً لبرنامج جودة الحياة -أحد برامج تحقيق رؤية المملكة 2030 لتحسين نمط حياة الفرد والأسرة وبناء مجتمع ينعم أفراده بأسلوب حياة متوازن، من خلال تهيئة البيئة اللازمة لدعم واستحداث خيارات جديدة تعزز مشاركة المواطن والمقيم في الأنشطة الثقافية والترفيهية والرياضية. كما أن وزارة الإسكان تقوم من خلال مشاريعها ومنتجاتها بتطوير أنماط الحياة بتفعيل مشاركة الأفراد في الأنشطة الترفيهية والرياضية والثقافية، وتحسين البنية التحتية من خلال توفير وسائل نقل متطورة، وتصميم بناء إسكاني حضري، وتوفير رعاية صحية، وفرص اقتصادية وتعليمية، وتحقيق الأمان ضمن بيئة اجتماعية ممتعة.

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد

فيصل عبدالله خطوة عظيمة وبالتوفيق ان شاء الله
Lamis tv زيادة متابعين اليوتيوب
ابوعزوز ياعاىم الراجحي رفض جدولة العقار لاني متقاعد مبكر طيب ابي...
ابو جربوع الملاحظ سيغه الاعلان حسب الطلب لغرض ماء والا النتائج افضل...
احمد عبدالرحمن الاحمد وش القريب اول مرة يضحكون عليهم كذا مرة يسون مهعم ومايتوبون

الفيديو