الجمعة 14 ربيع الأول 1442 - 30 أكتوبر 2020 - 08 العقرب 1399

 دعمًا لخطط تقنيات الثورة الصناعية الـ 4 .. "الصناعة" توقع مذكرة تفاهم مع مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية لإنشاء مركز للتصنيع والإنتاج المتقدم

وقعت وزارة الصناعة والثروة المعدنية اليوم الاثنين مذكرة تفاهم مع مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية لإنشاء المركز المشترك للتصنيع والإنتاج المتقدم، وذلك دعمًا لخطط الوزارة في تطبيق تقنيات الثورة الصناعية الرابعة وتعزيز التميز التشغيلي للمصانع ودعم مجالات البحث العلمي، والابتكار الصناعي، وذلك بحضور نائب وزير الصناعة والثروة المعدنية المهندس أسامة بن عبد العزيز الزامل ، ورئيس المدينة الدكتور أنس بن فارس الفارس.

ويهدف المركز إلى التركيز على الصناعة كخيار استراتيجي، و على التميّز التشغيلي والابتكار الصناعي لتعزيز قدرة وأداء المصانع السعودية، لزيادة صادرات المملكة ضمن مستهدفات رؤية المملكة 2030، بالإضافة إلى تطوير مهارات الشباب السعودي على تقنيات التصنيع والإنتاج المتقدم التي تزخر بها الصناعة الرابعة.

وتشمل مجالات التعاون القيام بمشاريع مسح مشتركة لمعرفة تأثير تطبيقات التميز التشغيلي والصناعة الرابعة على القطاعات الصناعية والأثر الاقتصادي لحالات الاستخدام في كل قطاع، بالإضافة إلى تبادل الخبرات والمعلومات بين المدينة والوزارة في مجالات تطبيقات التميز التشغيلي والصناعة الرابعة، وكذلك الظروف المحيطة بهما مثل مجالات السوق، والتقنية، والتنظيم، والتطبيقات الخاصة بالتقنيات في مجال التصنيع والإنتاج والإدارة.

كما تشمل مجالات التعاون دعم وتنفيذ مشاريع بحثية تخدم القطاع الصناعي، والعمل على ما يساعد في نقل التقنية وتسويق مخرجات البحث والتطوير والابتكار.
يشار إلى أن هذه الاتفاقية ضمن الأهداف الاستراتيجية لبرنامج المراكز الوطنية المشتركة في مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية الساعية لربط مخرجات البحث والتطوير مع الاحتياجات الوطنية للتقنية.

 

صور إضافية: 

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد

الفيديو