الجمعة 18 ذو الحجة 1441 - 07 أغسطس 2020 - 16 الأسد 1399

اقتصاد ما بعد فيروس كورونا

سعيد بن محمد

تأثر الاقتصاد العالمي منذ نهاية عام 2019م جراء انتشار فيروس كورونا وما تبعه من إجراءات احترازية اتخذتها الدول لحماية مواطنيها وأبرزها، تعليق العمل مؤقتا لكافة الأنشطة، تعليق الدراسة لجميع المستويات التعليمية، إغلاق الحدود، تعليق نشاط قطاع التجزئة والخدمات، تعليق حركة النقل بكافة انواعها....، ترتب على ذلك أثر سلبي كبير على النشاط الاقتصادي انخفضت بسببه حركة التجارة العالمية وكذلك الطلب العالمي على مصادر الطاقة. 

لذا لجأت الدول لحماية الاقتصاد من خلال تفعيل أدوات السياسة المالية المتمثلة في ضخ مزيد من الاموال (التيسير الكمي) لتفادي التضخم وتعزز النشاط الاقتصاد ليكون التذبذب في مستويات معقولة، للحفاظ على مستوى الميزانية العامة لجأت بعض الدول لفرض أو زيادة الرسوم، الاقتراض، التوسع في إصدار أدوات الدين العام. كما فعلت أدوات السياسة النقدية من خلال تخفيض سعر الفائدة، تغيير نسب الاحتياطي القانوني للبنوك التجارية لدى البنك المركزي، وتشجيع وتسهيل الائتمان المقدم للقطاع الخاص.

يعتقد العديد من الخبراء الاقتصاديين أن مستوى الناتج المحلي للدول GDP سينخفض بين 3 – 11% حسب نشاط كل دولة، ويتوقع أن تكون بداية التعافي الاقتصادي بعد سنتين في ظل استقرار كافة العوامل الاخرى.

من المفيد الاستفادة من الدروس والتفكير مليا في اقتصاد ما بعد كورونا من خلال توطين وتشجيع الاستثمار في بعض الانشطة الأساسية:

*الجوانب الطبية التركيز جذب الخبرات وتشجيع الاستثمار في مراكز الأبحاث، التقنية.

*الاستمرار في دعم وتشجيع الاستثمار في الاتصالات وتقنية المعلومات حيث كانت من القطاعات المميز أداؤها، حيث كانت الركيزة الأساسية لاستمرار الانشطة الصحية، التجارية، المالية، التعليمية، الترفيهية، وقد ارتفع الطلب كثيرا على خدماتها، وزادت حركة الانترنت عبر الثابت بأكثر من 60%   وفي حدود 50% لحركة الإنترنت عبر الهاتف المتنقل. 
*الاستمرار في برامج مكننة، ورقمنة كافة الخدمات المقدمة للعملاء.

*الزراعية خاصة في ظل التطور التقني وانتشار الزراعية المائية ذات التكلفة الأقل والجودة الأعلى في ظل التنوع المناخي للمملكة.

*الاستمرار في توطين العديد من الصناعات ذات الطلب العالي على المستوى المحلي/ الإقليمي.

*جذب الاستثمارات المتنوعة في مختلف الأنشطة مع التركيز على الاستثمارات ذات الاستمرارية القائمة على توطين التقنيات وإيجاد وظائف جديدة.
 

ماجستير اقتصاد [email protected] المزيد

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد

الشمري السلام عليكم ورحمة الله وبركاته انا اعمل في قطاع خاص وقبل 3...
نفر كويس واحد اسطوانة غاز 17ريال بيع على كلو مطعم بخاري في عالم سوي...
محمد الشيخلي بورك فيكم دكتور زيد ينبغي على المسلمين ان يقتبسوا اثرا من...
FerneEnene Hello my friend. Our employees wrote to you yesterday maybe...
سالي لا حول ولا قوة الا بالله الله يرحمة لابد من وضع آلية واضحة...

الفيديو