الثلاثاء 11 شوال 1441 - 02 يونيو 2020 - 12 الجوزاء 1399

الجافورة رافد لرؤية 2030

عثمان بن حمد أبا الخيل

يطلق هذا الاسم على الرمال الواسعة الممتدة شمالاً من قرب ميناء (العقير) حتى جنوبي (الأحساء)، ويتسع امتدادها جنوبًا حتى تختلط برمال (الربع الخالي)، ولفظا النقرة والجفرة متقاربان في المعنى عند علماء اللغة، فمن أقوالهم عن الجُفرة إنها: سعة في الأرض مستديرة. و الاحساء أكبر واحة نخيل «محاطة بالرمال» في العالم وحسب إحصائية للهيئة العامة للإحصاء، أن إجمالي عدد أشجار النخيل لجميع الأصناف في الأحساء مليونان و504 آلاف و914 نخلة في واحة الأحساء الزراعية حالياً، وهو ما يمثل 8.77% من إجمالي نخيل المملكة، و67.12% من إجمالي نخيل المنطقة الشرقية. الله سبحانه و تعالى حبي هذه المحافظة الغالية على قلوبنا بالتمر والغاز، نعم الله في باطن الأرض وفوقها. 

مع اعلان موافقة الحكومة على تطوير حقل الجافورة والذي يُعد أكبر حقل للغاز غير المصاحب غير التقليدي.  وتقدّر أبعاد حقل الجافورة بطول 170 كيلومترًا، وعرض 100 كيلو متر. ويقدّر حجم موارد الغاز في مكمن حقل الجافورة بنحو 200 ترليون قدم مكعبة من الغاز الخام الغني بسوائل الغاز الذي يمثل اللقيم للصناعات البتروكيميائية والمعدنية. ومن المتوقع ان شاء الله يبدأ الإنتاج منه مطلع عام 2024م، إلى تزايد إنتاج الحقل من الغاز تدريجيًا ليصل إلى نحو 2.2 مليار قدم مكعبة قياسية يوميًا، هذا الغاز المنتج سوف يوجه أولا محليا في الصناعات البتروكيماوية والمكثفات ذات القيمة العالية والكهرباء والمياه والصناعات الأخرى، وتصل استثمارات تطوير الحقل إلى 110 مليارات دولار (412 مليار ريال).

ان شاء الله في مطلع عام 2024 سوف ينتج الحقل نحو 425 مليون قدم مكعبة قياسية من غاز الإيثان يومياً، تمثّل نحو 40% من الإنتاج الحالي، كما سينتج الحقل نحو 550 ألف برميل يومياً من سوائل الغاز والمكثفات اللازمة للصناعات البتروكيميائية. تستهدف المملكة، وفق رؤية 2030، أن تكون الأولى في إنتاج وتصدير البتروكيماويات في العالم، خلال السنوات السبع المقبلة على الأقل وهذا الحقل سوف يفتح افقاً واسعا في زيادة الإنتاج، وتخفيض تكاليف إنتاج الكهرباء والمياه، والايثان جوهرة الصناعات البتروكيماوية. 

في لغة الأرقام حقل الجافورة رفد الناتج المحلي الإجمالي بما يقدر بـ 20 مليار دولار (75 مليار ريال) سنوياً، وسيؤدي إلى توفير فرص عمل مباشرة وغير مباشرة للسعوديين في عدد من القطاعات، كذلك سيجعل مملكتنا الغالية أحد أهم منتجي الغاز في العالم ليضاف إلى مركزها كأهم منتج للبترول. 

وفي الختام حفظ الله خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وولي العهد الأمير محمد بن سلمان وأدام الله علينا نعمة الأمن ويحفظ مملكتنا الغالية المباركة ويبقيها شامخة عزيزة إلى يوم الدين ويحفظ عليها عقيدتها وقيادتها وأمنها وأمانها واستقرارها إنه جواد كريم. 

كاتب سعودي [email protected] المزيد

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد

محمد شمس تدوير الطعام الزائد والستفد من كا اعلاف للماشي وسمت عضوي
راجح ال الحارث السلام عليكم انا عملت عند مؤسسة بعقد محدد المده لمده سنه من...
سلام موضوع طويل، وكلام مشتت، وطريقة سرد اذهبت لمعة الموضوع....
معالي كنت اشتغل بشركة وتم إيقافي عن العمل بسبب الكورونا انا لست...
احمد ابوطالب أتمنى أن نجد من لديه القدرة على التوضيح !!! ، السعودي بأي...

الفيديو