الأربعاء 05 شوال 1441 - 27 مايو 2020 - 06 الجوزاء 1399

تطلق مبادرة "جلسات الرياضية التقنية" للتعريف بريادة الأعمال في المجال التقني الرياضي في المملكة

غدا .. Saudi Sport Hub تسلط الضوء على أهم الفرص التقنية لخدمة الاقتصاد الرياضي السعودي

تطلق Saudi Sport Hub غدا الاربعاء أولى مبادراتها الثمانية "جلسات الرياضية التقنية" بفندق الريتز كارلتون جدة والتي تهدف لبناء منظومة ريادة الأعمال الرياضية السعودية والمساعدة على الإبداع في استكشاف التحديات والابتكار في تحويل التحديات إلى حلول ابتكارية تقنية تساعد في تسويق السعودية من خلال الرياضة وجذب الاستثمارات للمنظومة الرياضية. وذلك بمشاركة نخبه من المتحدثين المهتمين من مختلف مناطق المملكة.

وتشمل الجلسات لقاءات متنوعة للتعريف بريادة الأعمال في المجال التقني الرياضي في السعودية، بالإضافة لدور الشركات الناشئة ومستقبلها في نمو واستدامة الاقتصاد الرياضي ضمن رؤية 2030، وتسليط الضوء على أهم الفرص التقنية التي تخدم الاقتصاد الرياضي السعودي.

 في أول جلسات الملتقى يحاور الاعلامي الرياضي عمار باحكيم كلٌ من المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة قرنتافاي  م.مجدي اللولو، رئيس مجلس إدارة شركة بناء الإنسان د.ثامر أبو غلية، رئيس لجنة الرياضة الإلكترونية وعبدالعزيز الحمدان، الرئيس التنفيذي لـ GetMuv وم.ابراهيم كشميري، مؤسس شركة سوفت كير لتقنية المعلومات ود.عبدالله مراد في جلسة حول " الشركات الناشئة ومستقبلها في نمو واستدامة الاقتصاد الرياضي, وفي ثاني جلساتها يحاور مدير إدارة الكرة بنادي الفيحاء د.محمد السليمان كل من الرئيس التنفيذي لنادي الوحدة د.تركي عبدالحميد، رئيسة لجنة سيدات الأعمال في الغرفة التجارية بمكة المكرمة ود.أحلام خوندنة، رائدة الأعمال وشريك مؤسس جدة يونايتد الرياضية  ولينه ال معينا، والمستشار القانوني المتخصص في حوكمة الشركات الشفافة د.أيمن الرفاعي، مؤسس Green Goal  وصالح الصالح في جلسة حول "الاقتصاد الريادي الرياضي ضمن رؤية 2030"، وتسليط الضوء على أهم الفرص التقنية التي تخدم الاقتصاد الرياضي السعودي.

من جانبه، أكد الدكتور طلال المغربي رئيس حاضنة الرياضة السعودية وعضو المجلس التنفيذي لمجلس الأعمال السعودي البريطاني، على اهمية دعم المشاريع الرياضية التقنية في المملكة وفقاً لرؤية ٢٠٣٠، من خلال الانطلاق بجلسات تساهم على تحفيز وتطوير وبناء منظومة رياضية متكاملة ضمن مجتمع رواد الاعمال.

وأوضح أن هذه الجلسات تهدف لتكوين شبكة ريادية رياضية مع المهتمين والمشرعين في المنظومة الرياضية السعودية وذلك لمناقشة افضل الطرق لخلق افكار تساعد في تكوين بيئة رياضية تقنية تخلق فرص متنوعة لرواد الأعمال وتساهم في جذب المستثمرين للاستثمار في هذه المجال، بالإضافة الي تعزيز الدور الرياضي مع مختلف القطاعات الأخرى مثل السياحة والصحة والتعليم والترفيه وغيرها.

الجدير بالذكر أن الرياضة تعتبر أحد أكثر الاقتصادات نموا في العالم اذ يقترب حجم سوق الرياضة العالمي سنويا إلى100 مليار دولار بشكل يفوق الدخل القومي لـ 130 بلدا. وفقا لبيانات جمعتها الأناضول فإن الحجم الاجمالي لقطاع الرياضة في العالم يصل الى قرابة 600 مليار دولار، لذلك تلعب الرياضة دور هاما في المجتمعات الاوروبية، حيث إنها لا تساهم فقط في صحة الناس ورفاهيتهم ولكن ايضا لها تأثير اقتصادي قوي. 

ولأن سوق الرياضة يشهد اليوم دخول تكنولوجي قوي فإن الفرص الريادية لا عد ولا حصر لها، ليس فقط في الرياضة الاحترافية بل ايضا في المدن المستضيفة لأهم مباريات كرة القدم العالمية، اذ أشار تقرير المعهد الوطني الاسباني، الذي نشرته صحيفة "ماركا" الى أن عدد السياح الذين زاروا اسبانيا لأغراض الرياضة في العام الماضي بلغ 10 ملايين سائح أدرّوا 12 مليار دولار على الاقتصاد الاسباني، منهم 1.2 مليون زائر لملعب "سانتياغو برنابيو" الخاص بنادي ريال مدريد الذي يعتبر رابع أكثر المعالم زيارة في العاصمة الاسبانية. يعد الدوري الانجليزي واحد من أكبر الدوريات مشاهدة عالميا، فقد بلغ عدد مشاهدين بث الدوري داخل بريطانيا فقط 43 مليون مشاهد و686الاف زائر، وتستحوذ العاصمة البريطانية لندن على الحصة الاكبر في اخراج الشركات الناشئة بالمجال التقني الرياضي.

صور إضافية: 

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد

رهههف في احد اهداني في صفحتي استخدم كل شيء بياناتي شريحتي والان...
محمد عثمان الصعب السيد رئيس الديوان الملكي السلام عليكم ،،، اصبت بكسر...
محمد عثمان الصعب اعاني من كسر في الفقره وجلطتان بالراس وضعف بالاطراف ولا...
محمد عند اجراء تمديد التاشيرة من خلال نظام ابشر تظهر لي رسالة أن...
خالد معشي زيارة منزليه لتطعيمات الاطفال

الفيديو