الثلاثاء 11 شوال 1441 - 02 يونيو 2020 - 12 الجوزاء 1399

لماذا الاعتداء على حقل شيبه؟ 

م. عماد الرمال

بعد سلسلة من الاعتداءات الفاشلة على ناقلات النفط العالمية وخطوط أنابيب النفط في الدوادمي تستمر إيران والميلشيات الارهابية المتحالفة معها في محاولة للتأثير علي خطوط امدادات الطاقة العالمية بمحاولة اعتداء جديد على معامل حقل الشيبة في الجنوب الشرقي من السعودية .

إيران التي استطاعت ايجاد لها مخرج من العقوبات الاقتصاديه التي فرضت عليها بين عامي 2012 - 2015 بعد ارتفاع أسعار برميل النفط الي اعلى من 100 دولار وتعويض خسائرها من العقوبات المحدودة التي فرضت عليها. اليوم تحاول وبإستماتة مع حلفائها الارهابيين التأثير على خطوط امدادات الطاقة العالمية ورفع أسعار النفط لإحداث اكبر ضغط للتخلص من العقوبات الاقتصادية المقروضه عليها وبإحكام غير مسبوق. لكنها فشلت في إحداث اي تغير في اسعار النفط بل العكس ما زالت اسعار النفط تتداول عند مستوى 60 دولار متجاهلة تماما فرقعات ايران المختلفة.

الإعتداء على حقل الشيبة لم يؤثر على امدادات الحقل الضخم لكن إعتداءات ايران وحلفاءها في المنطقة لن تتوقف لمحاولة تخليص إيران من العقوبات الخانقة عليها، فاستمرار العقوبات المحكمة على ملالي إيران اصبح شأن دولي. كما ان امدادات الطاقة العالمية هو مسؤولية العالم اجمع وليس السعودية فقط. 

والنجاحات التي تحققت في هذا الشأن يعطى زخما لدول العالم بإستمرار توفير جميع الظروف لإستمرار العقوبات ومن اهمها المحافظة على اسعار نفط مستقرة وامدادات طاقة أمنة. وان غدا لناظره لقريب.
 

كاتب مختص في مجال الطاقة والصناعة [email protected] المزيد

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد

راجح ال الحارث السلام عليكم انا عملت عند مؤسسة بعقد محدد المده لمده سنه من...
سلام موضوع طويل، وكلام مشتت، وطريقة سرد اذهبت لمعة الموضوع....
معالي كنت اشتغل بشركة وتم إيقافي عن العمل بسبب الكورونا انا لست...
احمد ابوطالب أتمنى أن نجد من لديه القدرة على التوضيح !!! ، السعودي بأي...
غادة مقال معبر ويلامس الواقع الذي نعيشة يناشد افراد المجتمع...

الفيديو