السبت 08 شوال 1441 - 30 مايو 2020 - 09 الجوزاء 1399

هيئة الاتصالات الفيدرالية الامريكية ترفض شكوى beIN SPORTS ضد الشركة الناقلة كومكاست 

رفضت هيئة الاتصالات الفيدرالية الأمريكية، شكوى مجموعة beIN SPORTS القطرية ضد شركة كومكاست. وجاء القرار بعد وصول الهيئة لعدم وجود أي انتهاك لشروط “Comcast-NBCU”، حيث رفضت الهيئة الشكوى دون إمكانية رفعها مجددًا.

وتعود القصة عندما تقدمت beIN SPORTS في شهر مارس من العام 2018، بأول شكوىً لها متعلقة بالنقل ضد عملاق خدمات البث عن طريق الكيبل في الولايات المتحدة، مُدعيةً أن موزع القنوات المدفوعة قد قدم "رسوم تجديد تمييزية وغير عادلة إلى حدٍ كبير" للشبكة الرياضية، وأنه يعطي أولوية لمحتواه الخاص – وهو عملٌ محظور بموجب الإطار التنظيمي للولايات المتحدة. وبشكل أكثر تحديدًا، زعمت شركة البرامج الرياضية في القضية أن موزع برامج الفيديو متعددة القنوات (MVPD) قد قام بالتمييز "على أساس الانتماء أو عدم الانتماء" في الاختيار والشروط وأحوال نقل قناتيَ شبكة beIN Sports؛ قناة beIN الناطقة بالإسبانية وقناة beIN، في انتهاكٍ للمادة 616 من قانون الاتصالات الأمريكي الصادر في العام 1934.

وكان رد شركة كومكاست الحاسم هو أنه لم تكن beIN SPORTS في شهر مارس من العام 2018 تتفاوض بشأن تجديد النقل بحسن نية. حيث تم حذف beIN SPORTS من منصتيَ كومكاست/إكس فينتي مثل قناة ڤي بي ڤي يونيفيرسو (VPV Universo) التابعة لشركة كومكاست في 31 يوليو من العام 2018، مما يمنع المشتركين من الوصول إلى محتوىً ممتاز لكرة القدم والتنس ورياضة السيارات.

وقد ردت هيئة الاتصالات الفيدرالية (FCC) أول شكوى في شهر أغسطس من العام 2018 بسبب طلبها المزيد من المعلومات. وفي شهر ديسمبر من العام 2018، أكدت beIN Sports أنها تمضي قدمًا في اتخاذ إجراءات قانونية إضافية ضد شركة كومكاست من خلال الجهة التنظيمية للوسائط الالكترونية (Media Bureau ) التابعة لهيئة الاتصالات الفيدرالية التنظيمية الأمريكية. 

وفي الشكوى، تزعم beIN SPORTS أن كومكاست قامت بالتمييز "على أساس الانتماء أو عدم الانتماء" في الاختيار والأحكام وشروط النقل لقناة beIN SPORTSالناطقة بالإسبانية [beIN SPORTS en Español] وbeIN SPORTS، في انتهاكٍ للمادة 616 من قانون الاتصالات الصادر في العام 1934م بصيغته المعدلة، والمادة 76.1301 (c) من قواعد اللجنة، وقرار اللجنة بالموافقة على استحواذ كومكاست على  NBCUniversalوالشروط الموضوعة على موافقة الصفقة.

وأوردت المادة رد شركة كومكاست الذي قالت فيه إن عملية التفاوض التي قامت بها beIN SPORTS في نفس الشهر لم تكن بحسن نية. بعد ذلك ذكرت المادة أن هيئة الاتصالات الفيدرالية الأمريكية قد رفضت الشكوى الأولى والثانية لـ beIN SPORTS، إذ كان يعود سبب الرفض في الشكوى الأولى إلى طلب الهيئة معلومات إضافية، غير أن سبب رفض الشكوى الثانية يعود إلى عدم وجود أي انتهاك لشروط Comcast-NBCU. 

وتُعد beIN SPORTS الشريك الحصري للبث في الولايات المتحدة وكندا لبطولات كرة القدم العالمية؛ مثل رابطة الدوري الإسباني لكرة القدم، والدوري الفرنسي الدرجة الأولى لكرة القدم، والدوري التركي الممتاز لكرة القدم، فضلاً عن المنافسات الممتازة مثل دوري كوبا ليبرتادوريس ودوري كوبا سودأمريكانا وكأس ملك إسبانيا وكأس الأمم الأفريقية. وتزعم beIN SPORTS أن شركة كومكاست (Comcast) تحرم عشاق الرياضة من هذا المحتوى من خلال ما وصفته beIN SPORTS بممارسات "تمييزية". 

وفي سياق أخر، وبعد النظر في الشكوى الثانية، أصدرت هيئة الاتصالات الفيدرالية حكمًا بأن beIN SPORTS فشلت في بناء قضية تمييز في الانطباع الأول فيما يخص بي إن إن إسبانيول (beIN en Español) لأن الهيئة وجدت بأن القناة الإسبانية وقناة ڤي بي ڤي يونيفيرسو لم تكنا في "وضعٍ مماثل". كما وجدت الهيئة أنه رغم تمكن بي إن سبورتس (beIN Sports) من بناء قضية تمييز في الانطباع الأول لصالح بي إن (beIN)، إلا أن هيئة الاتصالات الفيدرالية وجدت بعد بحثها حيثيات القضية أنه رغم كون بي إن في "وضع متماثل" لشبكة ڤي بي ڤي إن بي سي سبورتس (VPV NBC Sports Network) ومعاملتها بشكل مختلف عن ڤي بي ڤي إن بي سي سبورتس، إلا أن شركة كومكاست لم تُميز على أساس الانتماء أو عدم الانتماء. 

وبشكل غير مفاجئ، ذكرت beIN SPORTS في بيانٍ رسمي أنها تشعر بخيبة أمل إزاء النتيجة الكلية الناجمة عن قرار الجهة التنظيمية للوسائط الالكترونية. ورفضت الجهة التنظيمية للوسائط الالكترونية جزئياً كما نفت جزئياً شكوى نقل البرنامج في ديسمبر 2018 -الشكوى الثانية – التي قدمتها beIN SPORTS ضد كومكاست [Comcast]، في مذكرة رأي وأمر وصلت يوم الإثنين ووزعت في وقت متأخر من يوم الثلاثاء (7/2).

وأصدرت ميشيل كاري رئيسة الجهة التنظيمية للوسائط الالكترونية حكمها قائلةً: "بعد مراجعة الشكوى الثانية، وجدنا أن beIN SPORTS فشلت في رفع دعوى ظاهرة الوجاهة فيما يتعلق بالتمييز في قناة beIN SPORTS الناطقة بالإسبانية لأننا استنتجنا أن beIN SPORTS الناطقة بالإسبانية و يونيفرسو (شبكة القنوات المدفوعة الاسبانية) التابعة لكومكاست، ليستا "في نفس الوضع".

وقد كان خلاف beIN هو طلبهم أن يكون وضع قناة beIN SPORTS الناطقة بالإسبانية شبيهاً لوضع إحدى قنوات شبكة يونيفيرسو NBCUniversal Telemundo Enterprises، التي تقدم برامج رياضية باللغة الإسبانية كجزء من مجموعة برامجها ذات الاهتمام العام. وكانت يونيفرسو تُعرف في السابق بـ إم يو إن 2 [Mun2].

ووجدت الجهة التنظيمية للوسائط الالكترونية أيضًا beIN SPORTS لا يمكنها إقامة دعوى ظاهرة الوجاهة بشأن التمييز على قناة beIN الناطقة باللغة الإنجليزية. ولكنها أشارت إلى أن beIN  في وضع مماثل لشبكة  NBC Sportsولكن تم التعامل معها بشكل مختلف عن قنوات العروض المدفوعة – حتى بالرغم من الحكم بأن شركة كومكاست لا تميز على أساس الانتماء أو عدم الانتماء.

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد

عبده مسملي شحن رصيد ٩٣،٥٠
ثامر الحازمي كل سنه وانتم بخير وصحه وسلامه
ل . محمد رجل في العقد الخامس اغلقت في وجهى جميع الابواب و متقل...
ناصر بن عبدالرحمن بن عياد الرشيدي اريد رقم حساب الفاتورة
ماجد أكد الملك حفظه الله بدعم لموظفين القطاع الخاص علمن ان...

الفيديو