الثلاثاء 16 ربيع الثاني 1442 - 01 ديسمبر 2020 - 10 القوس 1399

طالب الشركات بالاهتمام بالامن السيبراني واعطاءه أولوية

مختص في الامن السيبراني يدق ناقوس الخطر: تكلفة الجرائم السيبرانية في العالم ستصل إلى 6 تريليون دولار عام 2021

أكد لـ "مال" فهد الجطيلي نائب الرئيس للأمن السيبراني في شركة STC حلول التابعة لمجموعة الاتصالات السعودية أن الأبحاث في مجال الأمن السيبراني تشير الى ان تكلفة الجرائم السيبرانية في العالم بلغت نحو 3 تريليون دولار في عام 2015م، والمتوقع أن تقفز الى الضعف وتحديدا الى 6 تريليون دولار عام 2021م. 

وبيّن الجطيلي، لرفع مستوى الحماية والتصدي لمخاطر الأمن السيبراني لابد أن تعطي استراتيجيات الشركات أولوية لموضوع الأمن السيبراني حتى تصل بهم إلى مرحلة النضج من ناحية المعرفة والتطبيق، بحيث يكون الأمن السيبراني مسؤولية الجميع.

وقال الجطيلي ان المملكة خطة خطوات متقدمة واستراتيجية في مجال الأمن السيبراني وذلك من خلال انشاء الهيئة الوطنية للأمن السيبراني، بالإضافة إلى انشاء الاتحاد السعودي للامن السيبراني والبرمجة والدرونز، وكذلك اصدر نظام مكافحة جرائم المعلوماتية ومبادرات عديدة في هذا المجال، مؤكدًا أن الأمن السيبراني يمتلك أولوية في المملكة وهو متطلب أساسي لرحلة التحول الرقمي ولبناء قاعدة آمنة وداعمة للتحول الرقمي واقتصاد رقمي واعد.

وتابع، ومن نتائجها، تحقيق المملكة العربية السعودية إنجازًا عالميًا جديدًا بحصولها على المركز 13 والأولى عربيًا من بين (175) دولة في المؤشر العالمي للأمن السيبراني GCI الذي يصدره الاتحاد الدولي للاتصالات التابع للأمم المتحدة للعام 2018م متقدمة 33 مرتبة عن تقييمها في الإصدار السابق للمؤشر العالمي لعام 2016م حيث كان ترتيب المملكة 46 عالميًا.

وأشار الجطيلي الى أن التقنية تلعب دورًا محوريا في الاقتصاديات الحديثة وذلك من خلال تطبيقاتها المختلفة التي تؤدي لزيادة الانتاجية والكفائة في استخدام الموارد والوفورات في الوقت والانفاق التشغلي او استثماري والتقنية فتحت افاق اقتصادية جديدة في جميع المجالات.
 

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد

الفيديو