الجمعة 14 شعبان 1440 - 19 أبريل 2019 - 29 الحمل 1398

«هيوليت باكارد إنتربرايز» تعيّن عيسى الخميس مديراً تنفيذياً للشركة في السعودية

أعلنت شركة هيوليت باكارد إنتربرايز، التي تعرف باسم «اتش بي إي»، المتخصصة عالمياً في مجال تقنية المعلومات والاتصالات، عن تعيين عيسى ناصر الخميس مديراً تنفيذياً للشركة في السعودية. وسيتولى الخميس في منصبه الجديد إدارة عمليات شركة «هيوليت باكارد إنتربرايز» في السعودية، والتركيز على تطوير وتنفيذ استراتيجية الشركة طويلة الأجل لنمو أعمالها في المملكة، والتنفيذ والالتزام بسياسات الشركة الإقليمية والعالمية.
 
ويتمتع عيسى الخميس بخبرة كبيرة بحكم تنقله في مناصب مختلفة، حيث شغل سابقاً منصب مدير المبيعات في شركة «هيوليت باكارد إنتربرايز» في السعودية، ولديه خبرات عملية تصل إلى عشرين عامًا في مجال تقنية المعلومات، إضافة إلى دورات في مجال المبيعات والمشاركات القائمة على الاستشارات وإدارة حسابات العملاء.

 وقال يوهانس كوخ، نائب الرئيس والعضو المنتدب لدى «هيوليت باكارد إنتربرايز» في الشرق الأوسط وافريقيا و شرق أوروبا:" إن التزام المملكة بتحقيق الاستفادة القصوى من التقنية الحديثة لتحقيق نتائج اقتصادية واجتماعية إيجابية يجعل المملكة سوقًا مزدهرة وواعدة. نحن نشهد بلا شك تغييراً جوهرياً في مسار المملكة نحو النمو الاقتصادي والتنمية".

وأضاف :" أنا واثق من أن عيسى ناصر الخميس سيجعل هذه المرحلة الانتقالية أكثر سهولة وسلاسة ، حيث يتمتع بخبرة واسعة مع «هيوليت باكارد إنتربرايز» ولديه صفات قيادية متميزة ورؤى تجارية، كما أن تعيينه سيزيد من قدرتنا على المساهمة بفعالية وتسريع التحول الرقمي لدعم أهداف الرقمنة عبر القطاعات والشركات والمؤسسات في المملكة".  

في المقابل، أعرب عيسى ناصر الخميس، المدير التنفيذي لشركة هيوليت باكارد إنتربرايز في السعودية، عن تطلعه لقيادة الشركة خلال المرحلة التالية من نموها ، حيث تهدف المملكة إلى أن تصبح قوة استثمارية عالمية، الأمر الذي يتطلب قدرة كبيرة على تأمين أفضل الحلول التقنية التي تمكننا بدورنا من تقديم أفضل الحلول التي تتناسب مع تحديات المرحلة وأعلى مستويات الدعم لكبار العملاء والشركات والمؤسسات". 

ومنذ أكثر من 30 عامًا ، كانت شركة هيوليت باكارد إنتربرايز إحدى أبرز الشركات الرائدة في مجال تقنية المعلومات والاتصالات في السوق السعودية، حيث لعبت دوراً في مساندة المؤسسات والجهات الرئيسية في القطاعين العام والخاص، وذلك من خلال خبرتها العالمية والتقنية الحديثة التي توفرها للسوق السعودي، مع مواصلتها دعم الحكومة لتحقيق أهداف الرؤية 2030.
  
وتتمتع هيوليت باكارد إنتربرايز بفهم عميق للسوق المحلي، حيث نفذت مشاريع ناجحة على مدى العقود الثلاثة الماضية، وتسعى إلى خلق قيمة وتأثير إيجابي على ازدهار المملكة، كما تعمل الشركة عن كثب مع شركاء محليين لتوظيف وتدريب المواهب السعودية الماهرة، بالإضافة إلى خلق مشاريع جديدة لتوليد الوظائف للشباب السعودي ودعماً لرؤية المملكة 2030.

 

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد