الأربعاء 15 جمادى الثانية 1440 - 20 فبراير 2019 - 30 الحوت 1397

وزير الإسكان: نحتاج 160 الف وحدة سكنية جديدة خلال 2019 و202 الف في 2020 لترتفع نسبة التملك إلى 60%

اكد وزير الاسكان ماجد الحقيل، أن القطاع الاسكاني في المملكة شهد تحولات كبيرة في العرض والطلب والتنظيمات، مبيناً أن السوق من ناحية العرض في المملكة ينمو في كل سنة وتدخل فيه 370 الف وحدة سكنية، مؤكداً لدينا الآن 6.9  مليون وحدة سكنية بالمملكة، تستفيد منها 3600 أسرة سعودية، ومليوني أسرة غير سعودية، والشاغر في حدود المليون تقع في الباحة ومكة. 

وأضاف الحقيل، خلال ظهوره في برنامج في الصورة الذي يقدمه الزميل الاعلامي عبدالله المديفر ان نمو الاسر الغير سعودية اخذ من حصة الاسكان في المملكة وجعل طريقة العرض فيه تغييرات، مشيراً الى أن لدينا نمو كبير في السكان، حيث كل سنة ينمو العدد في المملكة نحو 400 الف مواطن، وتدخل 86 اسرة سعودية في القطاع الاسكاني، لافتاً بأن هذا يعد من التحديات الكبيرة في العرض بسوق الاسكان، 

وأكد اننا نحتاج إلى 160 ألف وحدة سكنية جديدة هذا العام، و202 ألف في العام المقبل لنصل إلى رفع نسبة التملك إلى 60% في 2020.

واضاف، ان العرض يرتكز في 6 مدن بالمملكة، لا سيما التركيز على الوحدات السكنية الذي يكون سبب تمركزها الوظائف والجامعات، لافتاً أن تنظيمات وسياسات الإسكان في فترة سابقة أسهمت في وجود فجوة بين العرض والطلب، وعدم وجود خيارات سكنية متنوعة.

وبين، أن الوزارة تقودها رؤية واستراتيجيات ومؤشرات ومستهدفات، مؤكدًا على أن الوزارة ستقلل فترة انتظار المواطن للحصول على الدعم، وتمكين الأسر الأشد حاجة والضمانيين من الانتفاع ببرامج إسكانية متخصصة، السياسات والتنظيم والبنى التحتية لجذب الاستثمار وتسهيل العرض، والخدمة في قطاع الاسكان.

واوضح أن في 2017 أتحنا فرصة التملك لـ 280 ألف أسرة سعودية، وفي 2018 أتحنا 300 ألف فرصة مختلفة اما قرض او عرض، وعدد من سكنوا بالفعل 67 ألف مواطن، ونستهدف تسليم مساكن إلى 90 ألف مواطن عام 2019.

وبين، أن 107 ألف مواطن تملكوا خارج منظومة الإسكان عام 2018، ونتوقع في عام 2019 ستكون الحصة اكبر وتتجاوز 50% وتصل الى 60% في عام 2020 ونسبة مساهمتنا في القروض العقارية وصلت إلى 90%.

وأكد أن لدينا مليون مواطن على قوائم انتظار برنامج ⁧‫سكني‬⁩، مبيناً أننا سننهي جميع قوائم الانتظار في عام 2020، ولدينا 120 ألف فقط على قوائم انتظار .
 

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد