الأحد 18 رجب 1440 - 24 مارس 2019 - 03 الحمل 1398

بنك أوف أمريكا: المستثمرون يضخون المليارات في أسهم وسندات وأصول الأسواق الناشئة

ضخ المستثمرون العالميون المال مجددا في الأسهم والسندات هذا الأسبوع في الوقت الذي استعادوا فيه شهيتهم للمخاطرة مدعومين بتصريحات لجيروم باول رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) تميل أكثر إلى عدم تشديد السياسة النقدية.

وقال خبراء لدى بنك أوف أمريكا ميريل لينش إن صناديق الأسهم جذبت تدفقات بقيمة 6.2 مليار دولار، هي الأكبر في 11 أسبوعا، وفقا لبيانات من إي.بي.إف.آر بشأن التدفقات في الأسبوع المنتهي في التاسع من يناير.

وتدفق نحو 7.2 مليار دولار على صناديق السندات، وهي أكبر تدفقات من نوعها في 39 أسبوعا.

وفي الولايات المتحدة، جذبت أسهم الشركات التي تحقق نموا في قيمتها وأسهم الشركات الكبرى القدر الأكبر من التدفقات بقيمة 2.1 مليار دولار و1.8 مليار دولار على الترتيب، فيما نزحت تدفقات بقيمة 700 مليون دولار من أسهم الشركات التي تقدم توزيعات أرباح مرتفعة.

وسادت حالة من الارتياح بين المستثمرين جراء تعليقات أدلى بها باول وشدد فيها على أن البنك المركزي الأمريكي يمكن أن يتحلى بالصبر في إقرار أي زيادات أخرى في أسعار الفائدة. وكان المستثمرون يشعرون بالقلق من أن الاستمرار في زيادة أسعار الفائدة ربما يكون خطأ.

وفي مؤشر آخر على متانة الإقبال على المخاطرة، لاقت أصول الأسواق الناشئة إقبالا مع جذب صناديق الأسهم وصناديق السندات 2.4 مليار دولار، فيما تلقت صناديق السندات المرتفعة العائد تدفقات بقيمة 1.5 مليار دولار.

وظلت أوروبا غير جاذبة للمستثمرين مع نزوح تدفقات منها بقيمة 100 مليون دولار. وعانت صناديق الأسهم الأوروبية من نزوح تدفقات في 43 من 44 أسبوعا.

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد

Saud موفق أستاذ معاذ الشخص المناسب في المكان المناسب
سامي عبداللطيف النغيم الله يوفقك ويعينك على هذه الأمانة ابن خالك
المنيعي لماذا لاتوضع تكلفة المشاريع افي الخبر
راشد محيسن راشد العتيبي 1- الطموح : يريد الانسان ان يتعلم من الأخطاء من الفشل ومن...
مواطن الاسعار المذكوره ليست صحيحة وليست قريبه من سعر السوق حيث...