الاثنين 13 جمادى الثانية 1440 - 18 فبراير 2019 - 28 الدلو 1397

عامنا الجديد ملئ بالمفاجآت

زياد محمد الغامدي

وعلى كافة الأصعدة والقطاعات، 2019 سيكون عام مصرفي بامتياز، حيث سيشهد ولادة مصرفين نتاج اندماج اربعة وهم ساب مع الأول، وبنك الرياض مع الاهلي. والانباء تتواتر عن مزيد من الاندماجات في القطاع المصرفي، وهذا ايجابي بطبيعة الحال، فهو يولد كيانات ذات قدرة اكبر على الاقراض في حالات النمو وذات قدرة اكبر على امتصاص الصدمات في حالة ركود الدورة الاقتصادية، كما انه يدمج الخبرات ويزيد من فعالية الاستفادة منها. 

قطاع الإسمنت ايضا من المتوقع ان يشهد اندماجات الغرض منها مزيدا من السيطرة على التكاليف ومزيدا من ادارة كميات الانتاج وادارة التوزيعات الجغرافية، وهو مطلوب في هذه المرحلة التي تشهد فيها بلادنا اعادة هيكلة جذرية لاقتصادنا بما يعزز الاستخدام الامثل لمواردنا و بما يحقق تنمية مستدامة بمعزل عن تقلبات اسعار النفط الناضبة بطبيعتها. قطاع الاسمنت سيكون له حضور قوي ليس في ربحيته، ولكن في اعادة هيكلته.

عام 2019 سيكون صعبا على قطاع التجزئة، وذلك لتغير النمط الاستهلاكي وللتطورات التقنية التي احدثت تغييرا في تفضيلات المستهلك لكفاءة اسعارها وجودة خدمات التوصيل. التطورات وانتشار المنصات الالكترونية كلها ستضغط على قطاع التجزئة ليكون الخيار التطور التقني او انخفاض الهوامش او الخروج من السوق.

القطاع الزراعي هو الآخر سيشهد اعادة غربلة وبدء بالفعل في عامنا المنصرم و سيستمر. فاندماج الصافي و نادك كان حتمي لتخفيض المصاريف التشغيلية، وبدأنا نرى شركات زراعية تقليدية تسعى لتطوير قنوات دخلها التقليدية مثل تبوك على سبيل المثال. وقد يشهد القطاع الزراعي تغييرا واسعا في نشاطاته وربما شهد عامنا اندماجات عكسية الغرض منها ادخال نشاطات جديدة في قطاع يشهد هو الاخر اعادة ترتيب تتضح جليا في وقف زراعة الاعلاف. 

 قطاع الانشاءات سيكون تحت الرقابة وخصوصا قطاع المقاولات الذي فشل في ادارة مخاطرة رغم الاستفادة القصوى التي استقادها في الدورة الاقتصادية الصاعدة التي مرت بها بلادنا، كثير من شركات القطاع ستضطر اما لضخ مزيدا من رؤوس الاموال او الاندماج او الخروج من السوق كليه. 

هناك شركات كثيرة مثقلة بالديون، وارتفاع السايبور لا شك سيؤثر عليها سلبيا، وسيدفعها لتقليل القروض الى اكبر قدر ممكن لتفادي خروجها عن السيطرة.

اجمالا سيكون عام 2019 حلقة مهمة في مسيرة التحول، التي ستكتمل بعون الله في 2023، لتكون الانطلاقة بعدها بخطى ثابته نحو تحقيق الرؤية.
 

متخصص مالي [email protected] المزيد

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • يتم التعرف على السطور والفقرات تلقائيا. وسم فصل السطر <br />، و وسم بداية الفقرة <p>، و وسم إغلاق الفقرة </p> تضاف تلقائيا. إذا لم تعرف الفقرات تلقائيا، أضف سطرين فارغين بينها.