السبت 22 محرم 1441 - 21 سبتمبر 2019 - 29 السنبلة 1398

رئيس القدية : المشروع يعمل على تسخير الطبيعة الجغرافية للمملكة مما يعود بالنفع على اقتصادها

أكد الرئيس التنفيذي لمشروع القدية مايكل رينينجر أن القدية ستكون الوجهه الترفيهيه الأولى الغير مسبوقه في السعودية، مشيرًا إلى أن القدية ستلبي رغبات الثقافية والترفيهية للجيل القادم والحالي.

وأضاف خلال كلمته في مبادرة مستقبل الاستثمار أن المشروع يعمل على تسخير الطبيعة الجغرافية للمملكة، وتحويلها إلى استثمار صاعد للجيل القادم، مما يعود بالنفع على اقتصادها بالطبع.

وأشار إلى أن الشباب يمثل نسبة كبيرة من المجتمع السعودي، ما يعادل ثلثي سكان المملكة هم دون سن 35 . ويُشكل هؤلاء الشريحة الأكبر من المستهلكين للمنتجات و العروض الترفية التي نقدمها.

وقال، اسسنا المشروع على خمسة اركان، وستكون المشاركة والجذب والحركة والبيئة والرياضات والثقافه والفن ،وستقودنا وتوجهنا للبرنامج وتيسر لنا البرنامج . 

وبين أن  حفل الافتتاح كان تجربة تعلم منها الفريق كامل وقمنا بقياس كل خطوه لتحقيق الهدف، موضحًا اننا نعمل مع شركة 6 فلاقز وشركات أخرى وسنستضيف عدد من المستثمرين لزيارة القدية قريبا . 

ولفت إلى أن هذه التوجهات سوف تظهر نفسها في ملاهي مائية ومرافق رياضية ومراكز ثقافية وتعليمية والمطاعم وغيرها وهذا نصف مافي الامر فقط، مؤكدًا أو سيكون هناك سلسله سكنية.

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد