الاثنين 09 ذو الحجة 1439 - 20 أغسطس 2018 - 28 الأسد 1397

النفط ينخفض مع تأثر توقعات الطلب سلبا بالنزاعات التجارية

انخفضت أسعار النفط اليوم الجمعة بفعل مخاوف من أن النزاع التجاري المتصاعد بين واشنطن وبكين سيعرقل النمو العالمي والطلب على الوقود، حتى في الوقت الذي من المتوقع أن يتسبب فيه إعادة فرض عقوبات أمريكية على إيران في شح الإمدادات.

وبحلول الساعة 0621 بتوقيت جرينتش انخفضت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت لشهر أقرب استحقاق 18 سنتا أو ما يعادل 0.3 بالمئة إلى 71.89 دولار للبرميل بالمقارنة مع الإغلاق السابق.

ووفقا لـ "رويترز" هبطت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 25 سنتا أو ما يعادل 0.4 بالمئة إلى 66.56 دولار للبرميل.

وتراجعت الأسعار بفعل احتمال تباطؤ النمو العالمي بسبب تصاعد التوترات التجارية.

وخلال الأسبوع، يتجه برنت للانخفاض نحو اثنين بالمئة، فيما يمضي خام غرب تكساس الوسيط قدما صوب الهبوط بنحو ثلاثة بالمئة.

وفي أحدث جولة من عمليات فرض الرسوم الجمركية، قالت الصين إنها ستفرض رسوما إضافية بنسبة 25 بالمئة على واردات أمريكية بقيمة 16 مليار دولار.

وعلى الرغم من حذف النفط الخام من قائمة السلع المستهدفة بالرسوم الصينية، واستبداله بالمنتجات النفطية المكررة وأيضا غاز البترول المسال، يقول الكثير من المحللين إن الواردات الصينية من النفط الأمريكي ستنخفض على نحو كبير.

وأدى تنامي التوترات التجارية عالميا إلى انخفاض عملات اقتصادات ناشئة كبيرة مثل الهند وتركيا والصين.

وتسبب انخفاض قيمة تلك العملات في زيادة تكلفة واردات النفط، المتداولة بالدولار الأمريكي، وهو ما قد يؤثر سلبا على الطلب.

وفي الوقت الذي تزداد فيه قتامة توقعات الطلب، فإن الإمدادات قد تشح مع إعادة فرض عقوبات أمريكية على طهران والتي ستشمل صادرات النفط اعتبارا من نوفمبر تشرين الثاني.

عجلان وإخوانه

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد

محمود حمد الحذر من التطويرية الغذائية ربما تنزل تحت ال30 لانها بتعلن...
محمد احمد السهم بينزل نزول قوي الفترة المقبلة تحت ال35 ونصيحة لمن...
ممدوح الشمري السلام عليكم ارجو افادتي عن سبب عدم فتح صفحة رابط الأستعلام...
ابو ناصر الله يرزقهم بالأفضل ويغني المسلمين والمسلمات الرزق في يد...
ahmad ادام الله على بلد الحرمين الشرفين العز والتمكين