الأحد 13 محرم 1440 - 23 سبتمبر 2018 - 31 الميزان 1397

ضمن حزمة ورش عمل توعوية تعقدها الوزارة بالتعاون مع الغرف التجارية

"التجارة" تعقد ورشة عمل لتوعية المنتجين بالمعالجات التجارية في الأحساء

تعقد وزارة التجارة والاستثمار يوم غد الأربعاء 14/3/2018 الموافق 26/6/1439 ورشة عمل بعنوان "توعية المصانع بأهمية حماية المنتجات الوطنية من الاغراق" بمدينة الأحساء وذلك بالتعاون مع لجنة الطاقة والصناعة بغرفة الأحساء التجارية والصناعية، وبحضور ممثلي المصانع في المنطقة وعموم المهتمين في القطاع الصناعي.

وأوضح وكيل الوزارة للتجارة الخارجية عبدالرحمن الحربي أن الورشة تهدف لتوعية المصنعين المحليين بالممارسات غير العادلة والضارة بالتجارة الدولية، وكيفية حماية حقوقهم من خلال آليات القانون الخليجي الموحد لمكافحة الإغراق والتدابير التعويضية والوقائية، كما تناقش العديد من الموضوعات التي تهم المصنعين في مجال المعالجات التجارية، ومن أبرزها قضايا الإغراق في الاتفاق الدولي، والوقاية في الاتفاق الدولي، وخطوات التقدم بشكوى المعالجات التجارية.

وأكد وكيل التجارة الخارجية أن ورشة العمل تأتي في إطار اهتمام الوزارة بتقديم الدعم الفني والمساعدة للمنتجين في استيفاء شكاوى المعالجات التجارية، مبيناً أهمية زيادة وعي المنتجين والمصدرين بهذه القضية الهامة لدعم المنافسة العادلة في التجارة الدولية.

من جهته أكد المهندس فهد الغدير رئيس لجنة الطاقة والصناعة في غرفة الأحساء أهمية الورشة ودورها التوعوي في فهم الإغراق وآليات رفع دعاوى الإغراق ونشر الوعي الصناعي.

تجدر الإشارة الى أن هذه الورشة هي الأولى لهذا العام لوزارة التجارة والاستثمار ضمن حزمة من الورش التي سيتم عقدها لاحقاً في مختلف مناطق المملكة في إطار خطة الوزارة الاستراتيجية للتوعية بالمعالجات التجارية للمنتجين والمصدرين.

 

عجلان وإخوانه

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد

صابرين اريد الاشتراك باسهم الإسمنت؟؟؟؟ كيف!!!!
ahmed حتى لو كان فيه شراء للمديونية لابد من وجود تعقيد بالامور...
عبدالله علي ذكر م الاستاذ محمد عبدالجبار انة يوجد هناك تسع شركات...
المواطن الاهلي ريت بسعره الحالي هل يعتبر من الفرص العائد السنوي...
ابو محمد مساكين المتقاعدين بعد خدمة طويلة وهذا شرف لهم ولكن بعد...