الأربعاء 09 محرم 1440 - 19 سبتمبر 2018 - 27 السنبلة 1397

قيادات مجلس الغرف السعودية تثمن الأوامر الملكية الجديدة  وتنوه بأثرها في تحسين معيشة المواطنين وزيادة النشاط التجاري 

عبرت قيادات مجلس الغرف السعودية عن تقديرها للأوامر الملكية التي أصدرها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز– حفظه الله- صباح اليوم (السبت) والتي تضمنت حزمة كبيرة من الدعم المالي للعديد من فئات المجتمع السعودي، مما تسهم في تخفيف الأعباء المعيشية عن كاهل المواطنين بكافة شرائحهم.، وهو ما يؤكد حرص واهتمام القيادة الرشيدة على راحة المواطنين وتوفير أسباب الحياة الكريمة لهم.

وبهذه المناسبة ثمن رئيس مجلس الغرف السعودية المهندس أحمد بن سليمان الراجحي جهود القيادة الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع رئيس مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية -حفظهما الله-  في إصدار هذه الأوامر الملكية التي تهدف إلى تخفيف الأعباء المعيشية عنالمواطنين وتعزيز الرفاهية لهم في ظل الإصلاحات الاقتصادية.

وأضاف الراجحي أن حزمة الأوامر الملكية الخاصةبالدعم المالي للمواطنين والتي شملت مختلف الشرائح من مدنيين وعسكريين وطلابفي مختلف المجالات الأساسية كالتعليم والصحة والاسكان، من شأنها تحقيق التوازن المالي للمواطنين ومساعدتهم على مواجهة أعباء المعيشة، كما أنها اتسمت بالشمولية وتغطية مختلف فئات المجتمع السعودي.مؤكداً أنها تجسّد عمق مكانة المواطن في قلب الملك المحب لشعبه، وإدراكه لما يشعرون به، لافتاً إلى أن مجلس الغرف السعودية أقر صرف بدل غلاء معيشة لمنسوبيه تماشياً مع هذه الأوامر الملكية التي تؤكد حرص الحكومة الرشيدة على تلمس احتياجات المواطنين، فيما حث مؤسسات القطاع الخاص للتفاعل مع هذه الأوامر الملكية.

من جهته قالنائب رئيس مجلس الغرف السعودية الدكتور سامي بن عبدالله العبيدي أن الأوامر الملكية أكدت أن الاهتمام باحتياجات المواطن المعيشية وتخفيف الأعباء عن هي أولوية القيادة الرشيدة –حفظها الله-، لافتاً إلى أن المواطنينالسعوديين استقبلواهذه الأوامر الملكية بكثير من الفرح  والتفاؤل بشأن مستقبل هذه البلاد المباركة مشيرا إلى أن قرار عودة صرف العلاوة السنوية يعتبر دعماً كبيراً لموظفي الدولة واستقرارهم الوظيفي ودليل على تعافي الاقتصاد الوطني بفضل السياسات الحكومية لترشيد الإنفاق وتنويع مصادر الدخل وفقاً لرؤية 2030.

وثمن جهود سمو ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان في إصدار هذه الأوامر بناء على ما رفعه لخادم الحرمين الشريفين بشأن أثر الاجراءات التي أتخذتها الدولة لإعادة هيكلة الاقتصاد وأثرها على زيادة أعباء المعيشة.

وفي السياق ذاته أكد نائب رئيس مجلس الغرف السعودية الأستاذ منير بن محمد ناصر بن سعد أن حزمة الأوامر الملكية بتخصيص دعم مالي لمختلف شرائح المجتمع تؤكد أن الدولة ممثلة في القيادة الحكيمة –حفظها الله- تراعي كل سبل احتياجات المواطن الأساسية والسعي لتوفير أركان الحياة الكريمة له، فضلاً عن أنها تعكس التعاطي المنهجي للدولة - أيدها الله – في السياسات الاقتصادية وفقاً لمعطيات كل مرحلة ، حيث سيساهم هذا الدعم المالي في تقليص الفجوة التي أحدثتها اجراءات فرض ضريبة القيمة المضافة وزيادة أسعار الطاقة مما يساعد المواطنين على التكيف مع الأوضاع الاقتصادية.

فيما نوه بقرار صرف مكافأة للعسكريين في الحد الجنوبي والذي يعد بمثابة تقدير لعطائهم وتضحياتهم في سبيل الحفاظ على الأمن والاستقرار وحماية الوطن والمواطن، لافتاً إلىالآثار المتوقعة من قرارات الدعم المالي على زيادة النشاط والحراك التجاري بشكل عام من خلال رفع القدرة الشرائية للمواطنين وتحسين مستويات المعيشة.  
كما أشاد الأمين العام لمجلس الغرف السعودية الدكتور سعود بن عبدالعزيز المشاري بالأوامر الملكية، مؤكداً أنها أثبتت قرب القيادة الرشيدة –حفظها الله- من المواطنين واهتمامها بتلمس احتياجاتهم والعمل على تخفيف الأعباء المعيشية عنهم في الوقت المناسب. فضلاً عن أنها تبرهن بما لا يدع مجالاً للشك أن المواطن هو المحور الأول لرؤية 2030وأن الدولة تعيد قراءة المشهد الاقتصادي بما يحقق مصلحة المواطن مما يعزز التفاؤل بشأن مستقبل الاقتصاد السعودي.
لافتاً إلى أن قرار عودة صرف العلاوة السنوية يعيد للأذهان قرار إعادة المزايا والبدلات والمكافأت المالية للموظفين بعد أن تم وقفها حيث يعكس ذلك من نجاح السياسات التي اتخذتها الدولة ممثلة في مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية لإعادة ضبط المصروفات وترتيب الأولويات مما ساهم في تحسن الميزانية العامة للدولة.
وأكدت قيادات المجلس في ختام تصريحها على تقدير القطاع الخاص السعودي وأجهزته المؤسسية ممثلة في مجلس الغرف السعودية والغرف التجارية والصناعية لهذه الأوامر الملكية الداعمة للمواطن وللاقتصاد الوطني، مثمنةالرعاية والاهتمام الذي يحظى به المواطن ومنشآت قطاع الأعمال بالمملكة من قبل القيادة الرشيدة – أيدها الله- .
 

عجلان وإخوانه

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد

صابرين اريد الاشتراك باسهم الإسمنت؟؟؟؟ كيف!!!!
ahmed حتى لو كان فيه شراء للمديونية لابد من وجود تعقيد بالامور...
عبدالله علي ذكر م الاستاذ محمد عبدالجبار انة يوجد هناك تسع شركات...
المواطن الاهلي ريت بسعره الحالي هل يعتبر من الفرص العائد السنوي...
ابو محمد مساكين المتقاعدين بعد خدمة طويلة وهذا شرف لهم ولكن بعد...