الأحد 01 ربيع الأول 1439 - 19 نوفمبر 2017 - 27 العقرب 1396

توقعات تكنولوجيا إنترنت الأشياء لعام 2018

في كل عام تجلب لنا التقنية خصائص ومميزات جديدة تطور طريقة استفادتنا القصوى من حدود التقنية. ولعل أحد أهم هذه التقنيات هي "إنترنت الأشياء" كون لديها القدرة على تغيير الطريقة التي نعمل ونعيش بها ويدعم الاقتصاد العالمي بشكل عام. 
وفي تقرير جديد صادر عن شركة الأبحاث "فورستر" عن توقعات جديد تكنولوجيا إنترنت الأشياء لعام 2018. حيث ذكر التقرير أن التقنية سوف تصبح العمود الأساسي للعملاء في المستقبل وفي بناء البنية التحتية, ولكن سيظل الحماية الأمنية مهدداً للتقنية.

ارتفاع الاعتماد على تكنولوجيا البلوكشين بنسبة 5%:
على الرغم من أن تكنولوجيا البلوكشين لا تزال ناشئة وتتطلب إلى التجربة والاستقرار لضمان اندماج سلس مع البنية التحتية التكنولوجية الحالية. ولكن من المتوقع أن تتجه المزيد من المشاريع الرائدة إلى دمج تقنية إنترنت الأشياء والبلوكشين في العام القادم للاستفادة القصوى من الخصائص المتاحة.

بداية تسويق بيانات إنترنت الأشياء على نطاق أوسع:
من البيانات والتحليلات الصادرة عن بعض الشركات للعام الحالي, فإن 45% من الشركات الأمريكية بدأت في تسويق البيانات الخاصة بهم والتي تم جمعها عن طريق الأجهزة المرتبطة بالأشياء. في حين أن 38% من الشركات الألمانية بدأت في تسويق هذه البيانات. ومن المتوقع أن يتم تشجيع استخدام التقنيات الحديثة ودعم اقتصاد البيانات. 

التسويق للشركات سوف يعتمد على منتجات إنترنت الأشياء:
مع انتشار عدد من الأجهزة الذكية مثل مساعد غوغل أو أمازون إليكسا, بدأت الشركات في البحث عن فرص وطرق جديدة لتسويق منتجاتهم والتفاعل مع الأفراد. كون الأجهزة الذكية تعتمد على التفاعل المباشر مع العميل فإن فرصة بناء تجربة فريدة للعملاء أصبحت أقرب من أي وقت مضى. 

اتجاه لمتابعة الأجهزة عن طريق منصات السحابية العامة:
رغبة في خفض تكاليف تطوير المنتجات التقنية ورغبة في الإنتاج السريع للنماذج الأولية سوف يتجه العديد من مطوري الأجهزة المرتبطة بالإنترنت إلى مقدمي خدمات السحابية العامة, للاستفادة من الأسعار المنافسة وخدمات الصيانة التي تقدمها هذه المنصات. 

ارتفاع الهجمات الإلكترونية:
الوعي الأمني لتقنية إنترنت الأشياء أصبح موضوع رئيسي للعام الحالي حفاظاً على بيانات العملاء. ولكن لارتفاع المتطلبات والتكاليف للوصول إلى مستوى أمني عالي, هذا يجعل من الصعب تطبيقها في ظل منافسة الشركات لتقديم كل جديد في صناعة إنترنت الأشياء. ومن المتوقع أن يكون هناك المزيد من الهجمات الإلكترونية على الأجهزة المرتبطة بالإنترنت كونها تحتفظ ببيانات حساسة للعملاء.

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد