الخميس 25 ذو القعدة 1438 - 17 أغسطس 2017 - 25 الأسد 1396

هبوط الدولار بعد بيانات دون التوقعات لأسعار المستهلكين في أمريكا

انخفض الدولار مقابل سلة عملات يوم الجمعة بعد أن أظهرت بيانات أن أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة زادت بأقل من المتوقع في يوليو تموز بما يشير إلى تضخم محدود قد يدفع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) إلى توخي الحذر بشأن رفع أسعار الفائدة مجددا هذا العام.

ووفقا لـ "رويترز" تراجع مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل ست عملات رئيسية، 0.13 في المئة إلى 93.28 بعد أن تراجع في وقت سابق من الجلسة إلى أدنى مستوى في أسبوع عند 92.992 .

وارتفع مؤشر أسعار المستهلكين الأمريكي 0.1 في المئة الشهر الماضي بعدما لم يسجل تغيرا يذكر في يونيو حزيران. وكان خبراء اقتصاد استطلعت رويترز آراءهم توقعوا أن يرتفع المؤشر 0.2 بالمئة في يوليو تموز.

وهبط الدولار إلى أدنى مستوى في 16 أسبوعا مقابل الين الياباني، لكنه قلص خسائره بعد أن قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف إن هناك خطة روسية صينية لنزع فتيل التوتر بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية.

وسجل الدولار تغيرا طفيفا مقابل الفرنك السويسري بعدم عوض الخسائر التي تكبدها في وقت سابق من الجلسة.

ويسعى المستثمرون عادة إلى شراء الفرنك والين في أوقات التوترات السياسية. وحققت العملتان مكاسب كبيرة مقابل الدولار هذا الأسبوع في ظل تنامي التوتر بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة.

وارتفع اليورو 0.15 في المئة إلى 1.1788 دولار بعد أن رفع مورجان ستانلي توقعاته للعملة الأوروبية الموحدة، متوقعا أنها ستبلغ 1.25 دولار في وقت مبكر من السنة القادمة.

وسجل الجنيه الاسترليني تغيرا طفيفا مقابل الدولار وتماسك قرب أدنى مستوى في ثلاثة أسابيع في الوقت الذي ما زال فيه المستثمرون يشعرون بالقلق إزاء توقعات الاقتصاد البريطاني بعد مجموعة من البيانات المتباينة هذا الأسبوع.

 
 

عجلان وإخوانه

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد