الجمعة 30 محرم 1439 - 20 أكتوبر 2017 - 27 الميزان 1396

اختيار الدكتور عايض القحطاني رئيساً لشعبة الأبحاث بـ  "أوبك" 

اختارت منظمة الدول المصدرة للبترول ( أوبك ) الدكتور عايض شايع القحطاني رئيسًا لشعبة الأبحاث بالمنظمة.
والدكتور القحطاني حاصل على درجة الدكتوراه في الاقتصاد من جامعة كولورادو للتعدين بالولايات المتحدة الأمريكية،. وحاصل على درجة الماجستير في الدراسات المتقدمة في القيادة الدولية للبترول والغاز من المعهد العالي بجنيف، ودرجة الماجستير في اقتصاديات البترول والإدارة من المعهد الفرنسي للبترول، ودرجة الماجستير في الاقتصاد من جامعة كولورادو للتعدين، ودرجة البكالوريوس في هندسة البترول من جامعة الملك فهد للبترول والمعادن.

وشغل الدكتور القحطاني في السابق منصب مستشار وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية الرئيس الحالي لمنظمة الأوبك المهندس خالد الفالح، وتدرج في العديد من المناصب الإدارية في شركة أرامكو السعودية، وشارك في الهيئة العليا لمنظمة أوبك واللجنة المشتركة لمراقبة الإنتاج حسب إعلان التعاون بين دول الأوبك وخارجها أواخر العام الماضي. كما شغل منصب كبير مديري المشاريع لسيناريوهات الطاقة العالمية بمجلس الطاقة العالمي في لندن ومنصب نائب رئيس اللجنة الاستشارية للصناعة بمنتدى الطاقة الدولي في الرياض.

وأعرب الدكتور عايض القحطاني عن سعادته بهذا الاختيار، وقال: إن القرارات التي تتخذ اليوم من شأنها أن تؤثر في مستقبل الطاقة على مستوى العالم لعدة عقود قادمة ، ومن الضروري أن تتخذ الدول الأعضاء بمنظمة أوبك قرارات تعتمد على أدق البيانات والتحليلات والبحوث ، ويشرفني أن تتاح لي الفرصة لأسهم في تقديم هذا المستوى من المعرفة.
مما يذكر أن شعبة البحوث بمنظمة أوبك مسؤولة عن تقديم بحوث تلبي احتياجات الدول الأعضاء، مع التركيز بصفة خاصة على الطاقة والمسائل ذات الصلة. وتتألف الشعبة من عدة أقسام تشمل خدمات البيانات، ودراسات الطاقة، ودراسات البترول، وشؤون البيئة.
 

عجلان وإخوانه

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد