الاثنين 05 محرم 1439 - 25 سبتمبر 2017 - 02 الميزان 1396

"بصمة العقارية": 27% انخفاض في الصفقات العقارية خلال 3 أشهر .. والرياض تتراجع 25% 

كشفت شركة بصمة للعقارات ان الصفقات العقارية التي تمت خلال الربع الرابع من العام الهجري 1437 بلغت قرابة 48.3 مليار ريال، بتراجع 27% عن الفترة ذاتها من العام السابق والتي كانت نحو 66 مليار ريال. واستحوذت منطقة الرياض على 18.6 مليار ريال تصدرت بها جميع مناطق المملكة، من حيث قيمة الصفقات العقارية التي تمت خلال الربع الرابع من العام الماضي، إلا أنها تراجعت بنسبة 25% عن مستوياتها في الفترة المماثلة من العام السابق والتي كانت 24.8 مليار ريال. وتلتها منطقة مكة المكرمة بصفقات بلغت 16.5 مليار ريال، وجاءت المنطقة الشرقية بالمركز الثالث مسجلة صفقات بـ 7.5 مليار ريال، فمنطقة المدينة المنورة بالمركز الرابع بـ 1.6 مليار ريال.

وبحسب تقرير الشركة العقارية ترتبط نشاطات التطوير العقاري والتسويق العقاري وغيرها في المملكة بالتغيرات التي تطرأ على السوق من مستويات العرض والطلب، ولعل من أهم المراجع لتقييم العرض والطلب في القطاعين السكني والتجاري، هو ما تقدمه الجهات المختصة في المملكة. وابانت "بصمة" ان المؤشرات العقارية تسمح بمعرفة المدن والمناطق األكثر نشاطا في الحركة العقارية لعدد الصفقات، والوصول للمدن التي شهدت أكبر تداول لمساحات الصفقات، والوصول للاحياء التي شهدت أكبر تداول للعقارات، إضافة إلى الاحياء الاكثر ارتفاعا في سعر المتر المربع للشقق وكذلك للفلل في جميع المناطق في المملكة العربية السعودية.

وأشارت إلى أن المؤشرات العقارية توفر أسعار بيع حقيقية تفصيلية للعقار يسترشد بها المواطنون وجهات الاستثمار العقاري في بناء قراراتهم وتعاملاتهم واستثماراتهم وتحليلاتهم العقارية وتوفر أدوات مهنية للمقيمين والمثمنين العقاريين يستطيعون من خلالها استخدام طرق المقارنة بعقارات مشابهة، وتوفير معلومات تفصيلية للجهات المعنية عن متابعة التضخم في قطاع العقار أو معالجة الركود في النشاط العقاري، وتحقيق الشفافية في توفير المعلومات الاقتصادية للنشاط العقاري كما هو معمول به في كثير من الدول المتقدمة، والقضاء على الشائعات والمعلومات التي لا تستند على مصدر رسمي وحقيقي.

واضافت ان من أهم المؤشرات التي يعتمد عليها الباحثون في الشأن العقاري هي مؤشرات الصفقات العقارية المنتظمة.

عجلان وإخوانه

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد

فهد القريشي حقيقه مؤلم ان نصل إلى هذا المستوى من التضييق على الملكيات...
ابوسيف الشركة كانت توزع 70 هللة على اساس ان الدولة تتنازل عن...
عبدالرحمن خطوة تطبيق مبدأ الاستحقاق المحاسبي بدلا من النقدي على...
عبدالمنعم دياب ما اسم الشركة العالمية المتخصصة التي تم ترسية المشروع عليها...
محمد بن خلف ألماني وبريطاني: كليم ماكلين وروبيرتو غيالدوني. ] روبيرتو...