الثلاثاء 25 جمادى الأولى 1438 - 21 فبراير 2017 - 02 الحوت 1395

35 مليار دولار ثروة 23 وزيرا من المحتمل أن يشاركوا ترامب حكم أمريكا

فريق دونالد ترامب الرئاسي المحتمل أغنى من دول!  

تثير اختيارات الرئيس الأمريكي الجديد، دونالد ترامب، لفريق رئاسته تساؤلات لاختياره شخصيات ثرية، وإذا جمعت ثروة أعضاء فريقه فإنها تفوق حجم الناتج المحلي الإجمالي لدول برمتها.

نشر موقع "بوليتيكو" الأمريكي مؤخرا تقريرا قال فيه إن ثروة 23 وزيرا، من المحتمل أن يشاركوا ترامب حكم الولايات المتحدة، تبلغ نحو 35 مليار دولار، من بينها 10 مليارات دولار هي ثروة ترامب وحده، رغم أنه رفض الكشف عن حساباته الضريبية. حسبما تناولته "روسيا اليوم".

وإذا أضفنا إلى ثروة ترامب أموال عائلة بيتسي ديفوس، المقدرة بنحو 5.1 مليارات دولار والتي اختارها ترامب مؤخرا كوزيرة للتعليم في إدارته المقبلة، فسيتجاوز إجمالي ثروة هذين الشخصين حجم الناتج المحلي الإجمالي السنوي لـ 79 دولة في العالم، منها الموزمبيق.

وعند إضافة ثروة مستشار ترامب والمرشح لمنصب وزير الطاقة، هارولد هام، والبالغة 15.3 مليار دولار، ووزير التجارة المحتمل، ويلبر روس، والبالغة 2.9 مليار دولار، وأموال باقي أعضاء فريقه فعندها إجمالي ثروة هؤلاء الأشخاص ستتجاوز الناتج المحلي لأكثر من 100 دولة.

في حين يقترب إجمالي ثروة ترامب وأعضاء إدارته (35 مليار دولار) من الناتج المحلي الإجمالي لعشر دول مثل بوليفيا (33.2 مليار دولار)، والبحرين (33.2 مليار دولار)، وكوت ديفوار (31.8 مليار دولار)، والكاميرون (29.2 مليار دولار).

رسم بياني يظهر أن  ثروة ترامب وأعضاء إدارته تعادل حجم الناتج المحلي الإجمالي لعشر دول

رسم بياني يظهر أن  ثروة ترامب وأعضاء إدارته تعادل حجم الناتج المحلي الإجمالي لعشر دول

ويشار هنا إلى أنه يتعين على ترامب في غضون 10 أسابيع اختيار أعضاء إدارته، الذين سيساعدونه في أداء مهامه خلال فترة رئاسته للولايات المتحدة.

 

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد